التخطي إلى المحتوى

أعلن وزير الإعلام المصري أسامة هيكل، عدد من القرارات التي أقرتها الحكومة اليوم في إطار إجراءات مكافحة انتشار عدوى الجائحة المستجدة، والعمل نحو العودية بشكل تدريجي للحياة الطبيعية، وكان من بينها قرار استمرار تخفيض العمالة في الجهات الحكومية، ويتاح لكل وزير اتخاذ القرارات اللازمة لتنظيم العمل في وزارته، مع استمرار تطبيق حظر الحركة من الساعة الثامنة مساءً وحتى الساعة الراعبة من صباح اليوم التالي، وذلك لمدة 15 يوم مقبلة بداية من الأحد المقبل.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد ظهر اليوم الخميس 11 يونيو 2020، وشمل الإعلان عن عدة قرارات جديدة في إطار تطبيق مرحل الخطة التدريجية، منها عودة حركة الطيران مطلع شهر يوليو المقبل للمدن الساحلية، ومد فترة عمل المحلات والمولات التجارية حتى الساعة السادة مساءً، أيضا تحديد موعد فتح دور العبادة في المحافظات الأقل تسجيلاً لعدد الإصابات بالجائحة المستجدة مع بداية يوليو المقبل، مع تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية ومتابعة الموقف واتخاذ ما يلزم من قرارات حيال ذلك.

شدد وزير الإعلام على مدى حرص الحكومة على صحة المواطنين والتي تأتي في المقام الأول، وكذلك العمل على إدارة عجلة الإنتاج ومتابعة الموقف الصحي لجميع المحافظات أولاً بأول، واتخاذ القرارات اللازمة وفي التقارير الطبية وما تتطلبه المرحلة، حيث تتميز الخطط الموضوعة للعودة التدريجية للحياة الطبيعية بالمرونة من أجل التماشي مع أي تطورات في الموقف الصحي.

وناشد سيادته المواطنين بضرورة اتباع التعليمات الوقائية ومنها التباعد الاجتماعي، وارتداء الكمامة واستخدام المطهرات والحفاظ على النظافة الشخصية، حتى يتم تجنب الإصابة بالعدوى ومكافحة انتشارها، أيضا من بين القرارات وقف وسائل النقل العام من الساعة الثامنة مساء حتى 30 يونيو 2020.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *