التخطي إلى المحتوى

قدم الأستاذ أحمد بن عقيل الخطيب وزير السياحة ورئيس مجلس إدارة صندوق التنمية السياحي امتنانه وشكره للقيادة الرشيدة بعد صدور قرار من مجلس الوزراء في جلسته والموافقة علي نظام صندوق التنمية السياحية، ويأتي ذلك في إطار الخطوات التي تعمل علي اتخاذها حكومة المملكة العربية السعودية من أجل تعزيز القطاع السياحي وهو أحد ركائز تحقيق رؤية المملكة الاقتصادية 2030، وخلال تصريحاته لوكالة الأنباء السعودية الرسمية.

نظام صندوق التنمية السياحي

أن هذا القرار هو خطوة مهمة لاستمرار دعم القطاع السياحي في المملكة العربية السعودية ويحظى باهتمام مستمر ودعم مباشر من قبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان وولي عهد الأمير محمد بن سلمان لتعزيز دور القطاع السياحي لتحقيق أهدافه ضمن رؤية المملكة مما يساهم في تنويع مصادر الاقتصاد الوطني، وزيادة فرص الدخل وتهيئة بيئة تجذب الاستثمارات وزيادة فرص العمل للمواطنين، وهذا القرار من القرارات الحكيمة التي اتخذتها الحكومة ومن أهم النقاط التي تضمنها نظام التنمية السياحي.

  • تحويل كل من الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني إلى وزارة.
  • إنشاء الهيئة السعودية للسياحة.
  • إنشاء صندوق التنمية السياحي.

ومما لا شك فيه أن هذه القرارات تسهم في تطوير وتنمية المشروعات السياحية المتعددة وجذب الاستثمارات داخل المملكة وخارجها، مع مشاركة القطاع الخاص في تطوير الوجهات السياحية وزيادة كل من الفنادق والمنتجعات ذات الجودة والكفاءة مع تلبية الاحتياجات الخاصة بهذا القطاع.

  موافقة بإلحاق الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء بوزارة شؤون مجلس الوزراء

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.